سارعوا الى مغفرة

في الشدائد والمحن تتسارع الناس لمحاسبة ذاتها والرجوع الى ايام ارتكبوا فيها معاصي طالبين من الله المغفرة

الا في لبنان يتسارعون بالتباهي ورد الشتائم على بعضهم البعض غير مكترثين بما يحيط الوطن اوبالاحرى العالم في خطر جرثومي لا احد يدري متى الخلاص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.