محادثات رسمية لبنانية-عراقية في وزارة الصحة…”العراق جادة بدعم الشعب اللبناني”

استقبل وزير الصحة العامة الدكتور حمد حسن نظيره العراقي الدكتور حسن التميمي، في مستهل زيارته للبنان، وعقد معه محادثات تناولت الإتفاقات التي يتم تطبيقها بين البلدين والبرامج المشتركة التي يتم التحضير لها، وذلك في حضور القائم بالأعمال العراقي في لبنان أمين النصراوي والوفد العراقي المرافق، والمدير العام لوزارة الصحة العامة بالإنابة فادي سنان ومدير مكتب وزير الصحة حسن عمار.

ثم عقد الوزيران مؤتمرا صحافيا مشتركا، رحب فيه الوزير حمد حسن بزيارة الوزير التميمي، لافتا إلى أنها “تأتي في ظروف ضاغطة على اللبنانيين وبائيا واقتصاديا ومعيشيا”.

وتناول الوزير حسن حملة التلقيح، لافتا إلى “بدء المؤشرات الإيجابية من خلال تسجيل تراجع نسبة الوفيات لدى الفئات المستهدفة، ما يؤكد أهمية الإلتزام بالضوابط والتسجيل للقاح”، آملا أن “تتمكن منظمة الصحة العالمية ومنصة كوفاكس والشركات المنتجة للقاحات من الإلتزام بوعودها تجاه الدول التي يصنفونها من العالم الثالث، فلا تتأخر الشحنات التي حجزها لبنان في وقت مبكر”. وأسف “لما تشهده الأجندة لديهم من تغييرات بما ينعكس تلقائيا على خطة التلقيح التي وضعها لبنان”.

التميمي
بدوره، أبدى الوزير التميمي تقديره لحفاوة الإستقبال، مؤكدا أن زيارته للبنان “تأتي بتوجهيات من رئيس الوزراء العراقي لتقديم الدعم للبنان في مواجهة الجائحة التي أثرت بشكل كبير على سير الحياة في الكثير من بلدان العالم ومن بينها العراق ولبنان”. وأكد أن “الحكومة العراقية جادة بدعم الشعب اللبناني في المجالات كافة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *