إغتيال رئيس هايتي “جوفينيل مويس” في مقر إقامته الخاص على يد مجهولين

أكد رئيس الوزراء المؤقت في هايتي، هايتي كلود جوزيف، الأربعاء، التقارير الإعلامية التي تحدثت عن اغتيال رئيس البلاد، جوفينيل مويس، في مقر إقامته.

وكانت تقارير إعلامية قالت إن مويس قتل إثر عملية اغتيال تعرض لها في مقر إقامته الخاص. 

وقال جوزيف في بيان إن مجهولين هاجموا سكن الرئيس مويس، خلال الليل، وقتلوه بالرصاص، وفق ما أوردت وكالة “رويترز”.

وأضاف البيان: “في حدود الساعة الواحدة صباحا من ليل الثلاثاء-الأربعاء، قام مجموعة من الأشخاص المجهولين، من بينهم من يتحدث باللغة الإسبانية، بمهاجمة محل إقامة رئيس هاييتي، متسببين له في إصابة قاتلة”.

وتابع: “يتم الآن اتخاذ الإجراءات الضرورية. الوزير الأول الدكتور كلود جوزيف يدعو السكان إلى الهدوء. الوضع الأمني للدولة تحت السيطرة”.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.