كوروناتخطف إبن الـ25 ربيعاً المهندس ايليو أبي خليل: صارع حتى النفس الأخير

نعت الجامعة الأنطونية الشاب المهندس ايليو أبي خليل بعد أن صارع فيروس كورونا حتى الرمق الاخير وخسر معركته، تاركاً كل من عرفه من اهل وأصدقاء مفجوعين برحيله. 

وقالت إدارة الجامعة:”ببالغ الحزن، تعلن الجامعة الأنطونية وفاة المهندس إيليو أبي خليل، أحد أكثر الخريجين المحبوبين لدينا والذي تخرج في عام 2019، بعد معركة مع COVID-19. نقدم تعازينا لأسرة إيليو، ومثل كثيرين آخرين، سنفتقده”.

والجدير بالذكر ان الفقيد من منطقة الكحالة ويبلغ من العمر 25 ربيعاً.

رحل ايليو مضيفاً خسارة جديدة وكبيرة الى قافلة ضحايا الفيروس الذي لا يُميّز بين مُسنّ وشاب.

3 تعليقات




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.