إفتتاح مهرجان صور السينمائي الدولي للأفلام القصيرة بمشاركة 27 فيلما من 13 دولة

فتتحت إدارة “مسرح إسطنبولي” و”جمعية تيرو للفنون” فعاليات الدورة الثامنة من “مهرجان صور السينمائي الدولي للأفلام القصيرة” في “المسرح الوطني اللبناني المجاني” في مدينة صور، في حضور عدد محدود من الاهالي والطلاب والفنانين ضمن 30% من المقاعد وضمن التباعد الاجتماعي.

وجاءت هذه الدورة تحت شعار “السينما في وجه الفساد”، بمشاركة 27 فيلما روائيا ووثائقيا وتحريك من 13 بلدا هي كولومبيا وسوريا وفلسطين ومصر والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأميركية وغانا وبلجيكا ومقدونيا الشمالية وفرنسا وإيران وبلجيكا ولبنان.

وتتنافس الأفلام ضمن المسابقة الرسمية على جوائز أفضل فيلم روائي، أفضل فيلم وثائقي، أفضل فيلم تحريك، وأفضل ممثل، أفضل ممثلة وأفضل تصوير سينمائي.
وتضم لجنة تحكيم المهرجان المخرج بهيج حجيج والمخرجة الفلسطينية نجوى النجار والمخرجة الإسبانية أنا سندريرو ألفريز والمخرج وليد مونس.

وقال مؤسس المسرح الوطني اللبناني الممثل والمخرج قاسم إسطنبول:، ” نحن محكمون بالأمل ومتمسكون بالحب رغم كل الظروف الصعبة التي يعانيها بلدنا والبشرية وإن مهرجاننا يوجه التحية الى كل الثائرين والمناضلين من أجل أن نبني وطنا نعيش فيه بكرامة وحرية وحيث تكون الشمس يكون المسرح وحيث تكون العتمة وخيط الضوء معا تكون السينما”.

وقال المخرج وليد مونس: ” من الضروري أن نستمر ونقاوم وما تشهده هذه الدورة بالتحديد هو فعل مقاومة ثقافية وثورة فكرية يقوم بها مسرح إسطنبولي والمسرح الوطني اللبناني المجاني من خلال نقل السينما الى الجمهور بالمجان وتعزيز دور الثقافة في المناطق. وهذه التجربة فريدة من نوعها في لبنان ويجب أن تعمم على كل لبنان”.

وأوضحت اللجنة المنظمة للمهرجان في بيان ، “ان المهرجان يعمل على دعم السينما المحلية والتبادل الثقافي وإقامة الورش التدريبية والندوات والنقاشات مع المخرجين. وتقام هذه التظاهرة السينمائية بالتعاون مع مهرجان كرامة لأفلام حقوق الإنسان ومهرجان أيام فلسطين السينمائية والتي يخصص فيها المهرجان أفلام تتحدث عن جائحة كورونا ومساحة كبيرة لعرض أفلام مشاريع الطلاب”.

ولفت البيان الى ان “المهرجان يأتي بالتزامن مع الذكرى السنوية الثالثة على تأسيس المسرح الوطني اللبناني والذكرى السنوية السابعة على تأسيس جمعية تيرو للفنون التي تعمل على فتح منصات ثقافية في لبنان، من “سينما الحمرا” في مدينة صور و”سينما ستارز” في مدينة النبطية و”سينما ريفولي” التي تحولت إلى المسرح الوطني اللبناني، أول مسرح وسينما مجانية في لبنان، منصة ثقافية حرة ومستقلة ومجانية شهدت على إقامة الورش والمهرجانات المسرحية والسينمائية والموسيقية من مهرجان صور الموسيقي الدولي ومهرجان لبنان المسرحي للرقص المعاصر والحكواتي ومونودراما المرأة ومهرجان أيام فلسطين الثقافية، ومهرجان تيرو الفني، ومهرجان شوف لبنان بالسينما الجوالة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *